اوراد نيوز
اوراد نيوز

إسحق فضل الله :حتى يعرف أهل كسلا أن الأمر جد

متابعات_أورادنيوز

ما يزداد الان ليس هو الخطر…ما يزداد هو شعور الناس بالخطر

 

 

 

 

 

وتحرك شعبى واسع الان

وفى كسلا اهل الاعلام يتحركون امس

واهل المال بعد غد

واهل الامن…وخطط

………

وجهة ضربت فى الايام الماضية…الناس يجدون ان فائد الامن فيها اخوه من قادة الدعم

 

 

 

 

 

وسنجة ضربت بان قام جاويش من الداخل بابلاغ الدعم بانها فارغة

وسنار مثلها

ثم شىء تكشفه حادثة سنجة..

ففى معركة جبل موية الدعم يفصل قوة للهجوم على سنجة

والقوة هذه تذهب من الجبل الى مساحة ممتدة بين سنار وسنجة ويدخلون قرى والقرى تبلغ الامن

و…

ولا احد يتحرك…

ودخلوا سنجة..

……….

والناس تصرخ بالاسئلة

( كيف …ولماذا يرفض والى سنار تسليح الناس؟

الناس قالت

 

 

 

 

:: غرفة فى كل حى للسلاح…وقائمة بالمؤهلين لحمل السلاح فى كل حى

وخطة لتسليحهم فى دقائق يجب ان توضع…

الخطة تعنى انه. اا معسكرات…لا منصرفات…لا طوابير…ومع ذلك استعداد كامل

الناس / لشعورها بان الجيش مثقوب قامت تضع الخطط

……..

ودخول الدعم فى عشر مدن فى الشرق القصد منه كنس الناس الى اماكن تضيق بهم

 

 

 

 

 

وحتى امس يصل كسلا خمسة وسبعون نازح جديد

وديوان الزكاة يلهث…والولاية. والامن و…

يلهثون من ان خطة واحدة اساسها التنسيق مع الجمهور. تكفى

………

والدعم يواجه الهزيمة باسلوب( الانشرار)

هذا

 

 

 

 

 

والاسلوب هذا ما يقوده هو مواطن من كلاب الدعم داخل كل مدينة يخبر الدعم بمواقع الضعف

……..

والان. اقتراب الحسم الذى يصنع اسلوب الدعم الجديد يقابله شىء يعنى ان الامر يتسع ليحسم

ففى يومين ما يجرى هو

امريكا( تامر) السودان بقطع تعامله مع روسيا

والامر يبلغ ان بوتن يتجه الى السودان

 

 

 

 

والسعودية ترسل رجلها الى السودان

وابى احمد فى السودان..و..

…….

اعلاه هو بعض المقدمة حتى يعرف اهل كسلا ان الامر….جد. لا يحتمل كلمة….باكر…او …

بعدين

ونوجز لان كثرة الكلام تخلط الفهم

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.